المفوضية الأوروبية: إعادة توطين اللاجئين السوريين ليست أولوية حالياً Reviewed by editorial on . بروكسل - وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء -- اعتبرت المفوضية الأوروبية أن إعادة توطين اللاجئين السوريين في دول أوروبية ليست من أهم أولوياتها حالياً في إطار التعامل بروكسل - وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء -- اعتبرت المفوضية الأوروبية أن إعادة توطين اللاجئين السوريين في دول أوروبية ليست من أهم أولوياتها حالياً في إطار التعامل Rating:
انت هنا : الرئيسية » الأخبار » أخبار من حولنا » المفوضية الأوروبية: إعادة توطين اللاجئين السوريين ليست أولوية حالياً

المفوضية الأوروبية: إعادة توطين اللاجئين السوريين ليست أولوية حالياً

المفوضية الأوروبية: إعادة توطين اللاجئين السوريين ليست أولوية حالياً
اعلام الاتحاد الاوروبي امام مقره في بروكسيلبروكسل – وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء – اعتبرت المفوضية الأوروبية أن إعادة توطين اللاجئين السوريين في دول أوروبية ليست من أهم أولوياتها حالياً في إطار التعامل مع الملف السوري

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم المفوضة الأوروبية مكلفة الشؤون الداخلية سيسيليا مالمستروم، تعليقاً على مبادرة ألمانية بقبول توطين اللاجئين السوريين، حيث قال ميكليه تشركونه “أخذنا علماً بقرار ألمانيا ومستعدون لدعمه”

وشدد المتحدث على أن قرار إعادة توطين اللاجئين بشكل عام، وهنا الحديث عن السوريين، يتم إتخاذه على أساس طوعي، فـ”تتمتع كل دولة عضو في التكتل الموحد بحق إتخاذ مثل هذا القرار لو أرادت، دون أن يؤدي ذلك بالضرورة إلى تعميمه على باقي الدول الأعضاء”، حسب كلامه

وحول موقف الجهاز التنفيذي الأوروبي من هذا الأمر، أشار تشركونه إلى أن المفوضية تجري إتصالات دورية ومكثفة مع المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، “نبحث معهم أوضاع اللاجئين السوريين في دول الجوار، ونعتقد أن الأولوية حالياً هي لتقديم مساعدات إنسانية وإغاثية لهؤلاء، أما إعادة التوطين فغير مطروحة بالنسبة لنا حالياً”، على حد تعبيره

وعلل المتحدث هذا الموقف بالإشارة إلى “إستنتاجات” أوروبية مفادها أن اللاجئين السوريين المتواجدين في البلدان المجاورة مثل تركيا، العراق، الأردن ولبنان، يأملون العودة إلى بلادهم، ويعتقدون أن وجودهم في بلدان الجوار أمر مؤقت

وأوضح أن إعادة التوطين، حسب المفهوم المعمول به أوروبياً، يطبق على أشخاص لا يستطيعون العودة إلى بلدهم الأصلي أو على من قرروا عدم العودة، “وهذا لا ينطبق على السوريين حالياً”، حسب وصفه

ولكنه أردف أن المفوضية الأوروبية لا تزال منفتحة على النقاش مع باقي المؤسسات والهيئات الدولية، مؤكداً استعداد أوروبا للجوء إلى مثل هذا الإجراء في حال دعت الحاجة إلى ذلك

ويذكر أن أكثر من مليون سوري يقيمون حالياً في البلدان المجاورة هرباً من العنف الدائر في البلاد منذ أكثر من عامين

Print Friendly

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

جميع الحقوق محفوظة أخبار العرب.نت 2008 -2014

الصعود لأعلى